--بيان في زيارة رئيس السودان لطاغية الشام

بيان في زيارة رئيس السودان لطاغية الشام

2018-12-18T10:02:36+03:00ديسمبر 18th, 2018|

بيان في زيارة رئيس السودان لطاغية الشام

لا تزال ثورة أهل الشام تطوي السنين عام بعد عام ليتضح كل ما خفي عن أهلها ويستبين اهل الشام أصدقائهم ممن سواهم وإننا إذ نتابع الأحداث والمواقف الدولية باهتمام بالغ انطلاقا من مسؤولياتنا اتجاه شعبنا المكلوم وهو يعيش مرارة القصف والتنكيل والنزوح والتهجير عبر سنوات ثورته المباركة والتي دفع فيها دماء أكثر من مليون شهيد ثمناً لكرامته ليطل على الشاشات رئيس دولة السودان العربية عمر البشير وهو يصافح قاتل النساء والأطفال سفاح العصر بشار الكيماوي في عاصمة الأمويين المغتصبة من الروس والإيرانين وإننا في الهيئة التأسيسية اذ نستنكر وبشدة هذه الزيارة للسفاح الطاغية في دمشق ونستنبط منها رغبة رئيس السودان أن يكون من أوائل من يبارك لهذا المجرم سفك الدماء وقتل السوريين وتهجيرهم متناسيا رابطة الأخوة الإسلامية و النخوة العربية في نصرة المظلوم والضرب على يد الظالم تأتي هذه الزيارة في محاولة لتجديد المشروعية وفك عزلة النظام اللاشرعي و ايجاد طوق نجاة لأكبر مجرم في هذا العصر وإننا إذ ندين تصرف البشير لكننا وشعبنا نكن كل الحب والتقدير للشعب السوداني المسلم الطيب الكريم الذي يستنكر هذه الزيارة الآثمة ويتبرأ من كل مجرم ومن كل من يساند المجرمين ويدعمهم ‏ماديا ومعنويا وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

 

إخوانكم في الهيئة التأسيسية

17 – 12 – 2018 م 10 – ربيع الثاني – 1440 هـ

 

لتحميل البيان اضغط هنا